جريدة الخبير

23/01/2023
جريدة الخبير, أخبار الاقتصاد التونسي
31140935
lexpert.tn@gmail.com

منتدى تكنولوجيا المعلومات والاتصال للجميع: اتصالات تونس المساند الرسمي والرائد في تكنولوجيا خدمات الجيل الرابع

IMG_0457

خلال مشاركتها في منتدى تكنولوجيا المعلومات والاتصال للجميع  ICT4ALL 2015 الذي انتظم بمدينة الحمامات على امتداد 4 أيام تحت إشراف وزارة تكنولوجيا الاتصال، عرضت اتصالات تونس آخر ما توصلت إليه من حلول وخدمات تكنولوجية.

وقد شهدت هذه الدورة حضورا مكثفا لشخصيات من أوروبا وإفريقيا ومنظمات مدنية دولية، ومثلت فرصة لعرض أخر المستجدات العالمية في مجال تكنولوجيا المعلومات والاتصال.

وفي هذا الصدد أكّد المدير العام المساعد محمد الفاضل كريّم المشاركة الفعّالة لاتصالات تونس في منتدى تكنولوجيا المعلومات والاتصال للجميع حيث عملت على رسم رؤية ومشروع تونس الرقمية 2020.

وأضاف أنّ هذه المشاركة تتميّز بعديد الأفكار والمشاريع ممّا سيساهم في تطوير تكنولوجيا الاتصال وهو مبتغى بلادنا مواكبة لركب الدول المتقدمة.

وبيّن كريّم أنّ اتصالات تونس تشارك في هذا المنتدى بثلاثة عروض أساسية يتمثّل الأول في اختبار تكنولوجيا خدمات الجيل الرابع الذي شرعت اتصالات تونس في تسويق خدماته وتولّت اختبارها على المباشر خلال هذا المنتدى والتي لاقت نجاحا باهرا لهذه التجربة.

وأضاف أنّ المشروع الثاني تمثّل في تطبيق التحكّم عن بعد في كل ما هو سلامة المنازل والمكاتب وحسن التصرف في استهلاك الطاقة مذكّرا أنه سيتم اطلاق هذه الخدمة في غضون الأسابيع القادمة.

أمّا المشروع الثالث، فقال أنه يتمثّل في « Solution Cloud » وهو تطوير لكل ما هو رقمي في المؤسسات التونسية، مؤكّدا أنّ منتدى تكنولوجيا المعلومات والاتصال للجميع قد مكّن المشاركين من الاطلاع على عديد العروض من بينها عروض الهواتف الجوّالة وخدمات الجيل الرابع.

12250408_812431402201146_1561917713_o

في نفس السياق، أكّدت ريم بن ضياف العكرمي، المديرة التجارية للحسابات الكبرى والمكلفة بالإدارة التنفيذية للخدمات الموجهة للمؤسسات باتصالات تونس، أنّ هذه المشاركة تندرج في النسخة التاسعة لمنتدى تكنولوجيا المعلومات والاتصال للجميع في إطار إبراز إستراتيجيتها لتحديث وتطوير خدماتها، وأنّ اتصالات تونس هي الرائد في عالم التكنولوجيا وعلى إرادتها الراسخة لتمكين المؤسسات التونسية من أرقى الخدمات.

وأضافت أنّ اتصالات تونس ما انفكّت تواصل إثراء هذه المجموعة من الخدمات  خاصة من خلال تركيز منصة ذات سلامة معلوماتية عالية تم إيواؤها في مراكز المعلومات التابعة لها على التراب التونسي و ذلك لتوفير خدمات من نوع «Infrastructure as a Service : IaaS» مبيّنة أنّ هذه النوعية من الخدمات هي موجهة بالأساس إلى المؤسسات الصغرى والمتوسطة والمؤسسات حديثة البعث وذلك لتمكينها من مجموعة كبيرة من الحلول المعلوماتية والتي يمكن تشغيلها بطريقة بسيطة وفورية.

وأشارت إلى أنه وبالتوازي مع خدمات «Cloud»، عرضت اتصالات تونس على حرفائها اليوم عيش تجربة التجديد من خلال اختبار تكنولوجيا الجيل الرابع  4Gعلى شبكتها الشغالة مبرزة الفرق الشاسع  بين إمكانيات تكنولوجيا الجيل الثالث 3G والجيل الرابع من خلال تحميل ملفات فيديو ومقارنة سرعة التدفق حيث بلغت سرعة التدفق 139 ميغابايت مع الجيل الرابع مقابل 7 ميغابايت مع الجيل الثالث ومن خلال هذه التجربة تؤكد اتصالات تونس تمشيها الراسخ نحو تحسين نوعية الخدمات الموجهة لحرفائها وبحثها على تعميم الخدمات ذات التدفق العالي على جميع المواطنين أينما وجدوا.

11991297_812431195534500_1068885844_o

وبيّنت العكرمي أنّ العرض الثاني الذي تم الكشف عنه بالمنتدى تمثل في خدمة جديدة موجهة للمواطن العادي وللحرفيين ولرؤساء المؤسسات والمتمثلة في حلول «Smart Office» و «Smart Home» اللتان تمكّنان من مراقبة والتحكم عن بعد في المنزل أو المكتب حيث يشتغل هذا العرض من خلال تحميل وتثبيت التطبيق الخاص به على الهاتف الجوال أو على الحاسوب مضيفة أنّ هذا التطبيق يمكّن من الاتصال بمجموعة أجهزة الاستشعار والجهاز المركزي المثبت في المنزل أو في المكتب من خلال شبكة اتصالات تونس ويمكن بذلك التثبت من سلامة المكان ومن إطلاق إنذار في حالة وجود اقتحام أو حريق، والتحكم في الأجهزة الالكترونية مما يمكن من ترشيد استهلاك الطاقة.

وأشارت إلى أنّ هذه الحلول تندرج ضمن مجموعة حلول «Machine to Machine : M2M»  لاتصالات تونس وسيقع تسويقها بأسعار في المتناول تسهيلاً للحياة اليومية لحرفائنا سواءً كانوا مواطنين عاديين أو مؤسسات، وأنّ إستراتيجية اتصالات تونس تتمثّل في تمكين جميع حرفائها من التمتع بحلول مدمجة ومبتكرة وذات جودة عالية.

كما أوضح عمر المزوغي، رئيس مصلحة اقتراح القيمة والعروض لإضافة الخدمات الموجّهة للمؤسسات التابعة لاتصالات تونس، على مزايا خدمات «Cloud» لاتصالات تونس وكانت انطلاقته من أهم الأحداث لسنة 2015 والمتمثّلة في سهولة التشغيل والمرونة والاستجابة للحاجيات الحقيقية للمؤسسة والسلامة المؤكدة وأنه وبفضل هذا النوع من العروض يمكن لمؤسسة حديثة البعث إطلاق نشاطها في السوق دون استثمار كبير في مجال البنية التحتية المعلوماتية (موزعات ومواقع انترنت، إلخ…) مخففة بذلك المصاريف بشكل كبير خاصة مع بداية نشاطها وهذه المؤسسات من قبيل مراكز النداء التي ترتكز أنشطتها داخل وخارج تونس.

وأضاف أنّه إلى جانب توفير أحدث خدمات الاتصال، تطمح إدارة الخدمات الموجهة للمؤسسات  لاتصالات تونس اليوم إلى مرافقة حرفائها ودعمهم في تطوير أنشطتهم وذلك بلعب دور استشاري لتمكينهم من اختيار أحسن الحلول وترشيد النفقات بهدف التميز وتحسين قدراتهم التنافسية.

هاجر عزّوني

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *