جريدة الخبير

23/01/2023
جريدة الخبير, أخبار الاقتصاد التونسي
31140935
lexpert.tn@gmail.com

منتدى الحقوق الاقتصادية والاجتماعية: المدرسة العمومية غير جاذبة وتفتقر لمعايير الجودة ويجب تعديل القانون التوجيهي لسنة 2002

اعتبر المنتدى التونسي للحقوق الاقتصادية والاجتماعية أن المدرسة العمومية تعتبر غير جاذبة وحاضنة وتفتقر لمعايير الجودة، داعيا إلى تعديل القانون التوجيهي لسنة 2002 في بعض فصوله خاصة المتعلقة منها بتجديد المناهج التربوية وإدراج محاور جديدة تتعلق بالمهارات الحياتية.
ويرى المنتدى في كراسه حول « المنظومة التربوية التونسية وإشكالية الجودة »، تحصّلت وكالة تونس افريقيا للانباء على نسخة منها اليوم الخميس، أن المدرسة العمومية منفّرة من حيث العلاقات داخلها والإحاطة بالتلاميذ فيلجأ التلاميذ إلى مغادرتها ساعات الراحة إلى الشارع والفضاءات المجاورة.
ويعاني التلاميذ ، حسب ما جاء في هذا الكراس، من مشكل عدم الإصغاء إليهم وغياب هياكل المرافقة وانعدام تسير اندماجهم بالمؤسسات التربوية الجديدة مما يضطر التلاميذ بسبب كل هذه العوامل إلى إنشاء بديل علائقي عن المدرسة سواء ب « الانتماء الافتراضي » أو بالهروب الى الفضاءات المجاورة للمدرسة كالمقاهي وقاعات الألعاب الالكترونية.
ودعا المنتدى إلى التعجيل بمراجعة القانون التوجيهي مع الاخذ بعين الاعتبار إلى ظواهر الانقطاع عن التعليم والفشل الدراسي وتعديل الزمن المدرسي ومراجعة السن الإجبارية للتعليم.
ومن ناحية أخرى يستوجب حسب المنتدى، التصدي إلى العنف المستشري بالوسط المدرسي، تأمين جودة الفعل التربوي وتكريس الحقوق التربوية كما تستوجب الانشطة الوقائية حوكمة رشيدة موضحا أن التوقي من هذه الظاهرة لا يعني ضرورة « صفر حالة عنف » إنما من المؤمل تجويد المناخ المدرسي وإرساء ثقافة مدرسية تعتمد على قيم الحوار والتفاهم.
ولفت إلى أنه بات من الضروري بناء مقاربة مجتمعية تشرف عليها وزارة التربية بالشراكة مع مختلف الوزارات ذات الصلة ومكوّنات المجتمع المدني من أجل بلورة حلول مؤسّسية تغيّر المشهد التربوي والثقافة المدرسية في مستوى القيم والآليات.
وشدّد على ان التوقي من العنف يتطلب
وفي علاقة بالتوقي من التشدد الفكري لدى الناشئة وجودة التعليم، دعا إلى ضرورة بلورة الفكر النقدي وتنسيب الحقائق والانفتاح على كل ماهو مختلف للتأثير فيه والتأثر به مع مجانبة السقوط في التطرف الديني والايدولوجي مبيّنا أن المواد الانسانية والاجتماعية تفتقر الى الجودة العلمية والبيداغوجية الضرورية لتكون مؤثرة ايجابيا في تكوين الناشئة.
وطالب في ذات السياق باعادة صياغة برامج المواد الانسانية والاجتماعية واعادة النظر في الوسائل الايضاحية للكتب المدرسية وبيداغوجيا التدريس.
وللاشارة تضم كراس المنتدى في عددها الخامس 9 كراسات حول المنظومة التربوية باللغتين العربية والفرنسية وتتألف من 235 صفحة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *