جريدة الخبير

مزيد من التوافق حول رفع الفائدة العام المقبل والصين تضخ 18.6 مليار دولار لاحتواء أزمة إيفرغراند

قال رئيس الاحتياطي الفيدرالي الأميركي جيروم باول، إن البنك المركزي الأمريكي قد يبدأ في تخفيض شراء الأصول بداية من شهر نوفمبر على أن يستمر هذا الأمر حتى منتصف العام المقبل، فيما يعد خطوة تجاه الانسحاب التدريجي من الدعم الطارئ ما بعد الجائحة، بحسب بلومبرغ.

وشراء وبيع الأصول المالية هي أحد الوسائل التي يستخدمها الفيدرالي الأمريكي للتحكم في سعر الفائدة، والتي تقارب الصفر حاليًا لتنشيط الاقتصاد ومواجهة الأثر السلبي لجائحة كورونا.

وتأتي تصريحات باول لتشير إلى نمو التوافق داخل البنك المركزي الأمريكي حول رفع أسعار الفائدة العام المقبل.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *