جريدة الخبير

23/01/2023
جريدة الخبير, أخبار الاقتصاد التونسي
31140935
lexpert.tn@gmail.com

صادرات الصناعات الميكانيكية والكهربائية تتجاوز 21 مليار دينار سنة 2021

تطورت الصادرات الصناعية التونسية، خلال كامل عام 2021، بنسبة 19.4 بالمائة، اذ بلغت قيمتها 41.7 مليار دينار مقابل 34.9 مليار دينار في 2020 ، وفق مؤشرات نشرتها وكالة النهوض بالصناعة والتجديد.
وباستثناء مبيعات قطاع الصناعات الغذائية، فان جل فروع قطاع الصناعات المعملية قد حققت تطورا على مستوى صادراتها.
ويُعزى تراجع المبيعات الخارجية لقطاع الصناعات الغذائية بنسبة 13 بالمائة الى تواضع صادرات قطاع زيت الزيتون التونسي الذي يعد أحد اهم رافعات قطاع الصناعات الغذائية وتصدير الخيرات عامة.
وقد بلغت قيمة صادرات الصناعات الغذائية خلال السنة الفارطة 3 مليار و290 مليون دينار في 2021 مقابل 3 مليار و781 مليون دينار في 2020
ومن جهة أخرى حقق قطاع الصناعات الميكانيكية والكهربائية اعلى قيمة تصدير من جملة فروع قطاع الصناعات المعملية لفي تونس اذ بلغت 21.4 مليار دينار في السنة الفارطة مقابل 17.5 مليار دينار في 2020 بنمو ناهز 22 بالمائة.
كما تحركت عجلة التصدير بالنسبة الى قطاع النسيج والملابس على الرغم من الصعوبات الهيكلية والظرفية التي يعرفها القطاع في السنوات الأخيرة، بتسجيله زيادة بنسبة 12.7 بالمائة فقد بلغت قيمة مبيعاته خلال السنة الفارطة 7.6 مليار دينار مقابل 6.7 مليار دينار في 2020
وفي ذات السياق شهد قطاع الصناعات الكيميائية حركية ملحوظة على مستوى المبيعات الخارجية اذ نمت بقيمة 3.4 مليار دينار مقابل 2.2 مليار دينار في 2020
وعرف قطاع الجلود والاحذية بدوره انتعاشة لافتة اذ سجلت صادراته خلال كامل 2021 قيمة 1600 مليون دينار مقابل 1296 مليون دينار في 2020
وسجلت صادرات قطاع مواد البناء والخزف والبلور قفزة محترمة بتحقيق رقم تصدير بلغ 1 مليار دينار مقابل 615 مليون دينار في 2020
وعلى مستوى واردات قطاع الصناعات المعملية فقد تطورت بدورها بنسبة 21.2 بالمائة اذ بلغت خلال العام المنصرم ما قيمته 48.9 مليار دينار مقابل 40.3 مليار دينار في 2020
وتعمق بالتالي عجز الميزان التجاري للقطاع من 5387 مليون دينار الى 7188 مليون دينار بين 2020 و2021 وأوضحت وكالة النهوض بالصناعة والتجديد ان تعمق العجز يعود بالأساس الى ارتفاع قيمة الواردات الصناعية.
ومن جانب اخر، تراجعت نوايا الاستثمار في القطاع الصناعي خلال كامل سنة 2021 بنسبة 25.8 بالمائة وفق وكالة النهوض بالصناعة والتجديد.
ووفق المؤشرات الإحصائية، فقد بلغت قيمة نوايا الاستثمار المصرح بها لدى مصالح الوكالة خلال كامل السنة الفارطة2539.7 مليون دينار مقابل 3422.5 مليون دينار (م د) في 2020
ونمت الاستثمارات المصرح بها في الصناعات الغذائية خلال كامل العام المنصرم بنسبة 26 بالمائة لتبلغ 948.2 م د مقابل 752.3 م د في العام الذي سبقه وكذلك تطورت النوايا الاستثمارية في مجال الصناعات الكيميائية بنسبة 14.5 بالمائة لتسجل مستوى 302 م د في 2021 مقابل 263.6 م د في 2020
وبالمقابل سجلت نوايا الاستثمار في ميدان صناعة مواد البناء والخزف والبلور اعلى نسبة تراجع ب 8ر72 بالمائة لتبلغ قيمتها 123 م د في 2021 مقابل 452 م د في 2020
كما سجلت نوايا الاستثمار في الصناعات الميكانيكية والكهربائية تراجعا لافتا تجاوز 47 بالمائة ليبلغ 8ر647 م د في السنة الفارطة مقابل حوالي1238 م د في 2020
وفي سياق متصل عرفت الاستثمارات المصرح بها في قطاع النسيج والملابس الجاهزة تقهقرا بنسبة 21.5 لتبلغ قيمتها 126.4 م د في العام المنقضي مقابل 161 م د في 2020
الى ذلك تراجع الاقبال على الاستثمار في مجال صناعة الجلود والاحذية الى النصف تقريبا بين 2020 و2021 (44 بالمائة) ليبلغ هذا التراجع قيمة 14.5 م د مقابل 26.1 م د بسبب الصعوبات الهيكلية التي يعرفها.
وبالنسبة الى التوزيع حسب نوعية الاستثمار فقد أوردت وكالة النهوض بالصناعة والتجديد ان نوايا الاستثمار لإحداث وحدات صناعية جديدة تراجعت بنسبة 37.3 بالمائة لتصل قيمتها في موفى العام المنصرم الى 1237 م د مقابل 1972.5 م د في 2020.
وات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *