جريدة الخبير

23/01/2023
جريدة الخبير, أخبار الاقتصاد التونسي
31140935
lexpert.tn@gmail.com

برنامج المطورين الخاصّ بأورنج تونس يحتفل بمرور 5 سنوات على إطلاقه ويخصّص الدورة الرابعة لمسابقة “أورنج سامير شالنج” للألعاب الرقميّة

unnamed (1)

تعدّ أورنج تونس أوّل مشغل رائد في البلاد متحصّل على شهادة المطابقة للمواصفات 14001iso. ، كما أن لأورنج تونس 1200 موظّف في خدمة أكثر من 3.5 مليون حريف موزّعين على كامل تراب الجمهوريّة.

وبفضل ما تكتسبه من دراية وخبرة و ابتكار ونشر للمعرفة في مجال التكنولوجيا الرّقمية تطمح أورنج تونس إلى أن تصبح مستقبلا المشغل التونسي الرائد في هذا .المجال مع الحفاظ على نمو متوازن وخلق نوع من القيمة المضافة لفائدة الجميع

لذلك أطلقت أورنج تونس  منذ سنة 2010 برنامجها الخاصّ بالمطوّرين في إطار استراتيجيتها كشركة مسؤولة و ملتزمة ومتضامنة إجتماعيا، ويهدف هذا البرنامج أساس إلى:

  • تحفيز الشبّان على إحداث محتوى رقمي محلي مبتكر
  • تدعيم السوق التونسية  بتطبيقات الهاتف الجوّال
  • تعزيز فرص التشغيل وبعث المشاريع الخاصّة لدى  الشّبان من خريجي الجامعات وحاملي الشهائد العليا

وبخصوص هذا الخيار الاستراتيجي  يقول السيّد ديديه شارفيه المدير العام لأورنج تونس:” بعد وقت قصير من إطلاق شركة أورنج تونس في شهر ماي 2010،  قرّرنا أن نضع تجربتنا التكنولوجيّة وابتكاراتنا الرقميّة  في خدمة التنمية، على اعتبار أنّها أيضا تمثّل قلب استراتيجية المسؤولية الاجتماعية  للمؤسسة التي تهدف إلى  جعل الإبتكار المجتمعي دعامة أساسية للتنمية في تونس”.

وقد أظهر مجال تطوير المحتوى الرقمي للهواتف الجوّالة بالفعل مكانته على الصعيد الدولي ومثّل قطبا هاما بالنسبة  للشّبان التونسيين الموهوبين الذين يحتاجون إلى المتابعة والتأطير  وكذلك توفير كل ّ الإمكانيات التكنولوجية الفعّالة والمبتكرة ممّا ساعدنا على تعزيز خيارنا لإطلاق برنامج المطوّرين الخاصّ بأورنج تونس وإحداث مركز أورنج للتطوير.

وبعد مضى خمس سنوات على إطلاقه ما يزال برنامج المطورين الخاصّ بأورنج تونس يسير وفق الأهداف المحددة  مسبقا،  كما امتدّ نشاطه  أيضا ليشمل العديد من الأنشطة المبتكرة، الثرية والمتكاملة في كامل أنحاء الجمهورية إلى جانب  مجانية الدورات التكوينية واتاحة الفرصة للجميع للمشاركة فيه”.

وفي هذا الإطار تؤكد السيّدة أسماء النّيفر مديرة العلاقات الخارجية والمسؤولة على برنامج الابتكار ودعم استراتيجية المسؤولية الاجتماعية لأورنج تونس:” أنّه خيار استراتيجي ناجع اتخذته أورنج تونس منذ سنة 2010 ، والنتائج الايجابية  التي تحققت منذ اطلاق برنامج  تطوير المحتوى الرقمي للهواتف الجوّالة  خير دليل و تأكيد واضح على قرارنا الصائب وذلك من خلال :

  • دورات تكوينية وتدريبية في 14 ولاية من طرف خبراء البرنامج الخاصّ بالمطوّرين : تونس الكبرى، الكاف، جندوبة، سليانة، بنزرت، نابل، سوسة، المنستير، القيروان، جربة، صفاقس، قابس، القصرين وسيدي بوزيد.
  • تدريب 6500  شاب من حاملي أفكار المشاريع على تكنولوجيات الهواتف الجوّالة  في الجامعات والمعاهد التونسية التونسية  وأيضا في مركز أورنج للتطوير
  • تكوين 120 من تلاميذ المعاهد الثانوية  حول  تطوير المحتوى الرقمي للهواتف الجوّالة  وتدريب على برمجية “سكراتش”
  • تنشيط لأكثر من 6400  شاب مطوّرا عبر الموقع المختص : http://www.developpeur.orange.tn/
  • تكوين وتأطير أكثر من 145 شاب  من باعثي المشاريع  في مركز أورنج للتطوير.
  • توفير مواطن شغل  لأكثر  من 150 الشبان المطورين  من خلال برنامج المطوّرين الخاصّ بأورنج تونس.

وتضيف :” هذه النتائج الإيجابية والواعدة  لن تزيدنا إلاّ إصرارا على المضي قدما إلى أبعد الحدود للاستجابة لشريحة هامّة من المطوّرين وكذلك العديد من المناطق والمزيد من الشباب الموهوبين  والمولعين بهذا المجال”.

وللاحتفال بالنجاح  الباهر و بمناسبة مرور 5 سنوات على إطلاق برنامج المطورين الخاصّ بأورنج تونس  وأيضا توجيه الشكر  لجميع المطورين،  خصّصت أورنج تونس الدورة الرابعة  لمسابقة ” أورنج سامير شالنج ”  للألعاب الرقميّة، وهو موضوع تمّ اقتراحه من قبل مجموعة مطوري التطبيقات مع الأخذ بعين الاعتبار على مواصلة دعم السياحة الثقافية في تونس وتدعيم للنجاح والصدى الإيجابي للتطبيقة الجديدة  « Tunisie Passion » التي تمّ إطلاقها مؤخرا.

وقد قرّرت أورنج تونس رفع التحدّي هذه السنة  لمطوري الألعاب وذلك من خلال ابتكار وتصميم الألعاب والتطبيقات في علاقة بتراث، تاريخ وثقافة البلاد،  والتركيز على الموضوع الخاصّ بالألعاب لاكتشاف تونس بشكل جديد”.

وفي هذا الإطار احتضن مقر أورنج تونس بالمركز العمراني الشمالي يوم الأربعاء 30 سبتمبر 2015 حفل توزيع جوائز الدورة الرابعة  لمسابقة ” أورنج سامير شالنج ”  المخصّصة للألعاب الرقميّة.

وللتذكير فإن مسابقة ” أورنج سامير شالنج ” تمّ اطلاقها في صيف 2012  وهي مسابقة يتنافس خلالها المطوّرون الشّبان  على إنجاز وابتكار أفضل التطبيقات الخاصّة بالهواتف الجوّالة.

وتهدف فكرة خبراء مركز أورنج للتطوير  إلى اختيار 12 شاب من بين أفضل المترشحين في كامل أنحاء الجمهورية، يتمّ توزيعهم على 3  مجموعات ومنحهم التدريب والتأطير اللازم،  ويتمثّل التحدّي بالنسبة لهم إلى إنجاز وابتكار تطبيقات الهواتف الجوالة في وقت قياسي خلال شهري جويلية  وأوت، وخلال حفل توزيع الجوائز كان الجمهور الحاضر على موعد لاتخاذ القرار المناسب عبر عملية التصويت لاختيار أفضل التطبيقات التي تمّ تطويرها من قبل الفرق المشاركة.

كما شهد الحفل حضور عدد من  المتابعين  إضافة إلى لجنة التحكيم  المتكونة  من مختصين  في الألعاب الرقميّة من تونس ومن الشرق الأوسط وشمال إفريقيا وجامعيين و خبراء تكنولوجيات الهواتف الجوّالة  والصحافة المختصّة والشّبان المطوّرين التابعين لأورنج تونس.

وقد مثّل حفل توزيع الجوائز كذلك فرصة هامة للمطورين الشّبان لاستعراض تطبيقاتهم  وإقناع الحاضرين بابتكاراتهم  بهدف كسب أكبر عدد ممكن من أصوات الجمهور الحاضر خلال عملية التصويت وذلك للتتويج بالجائزة الأولى.

بالإضافة إلى الأجواء التنافسية التي سادت المسابقة كان المشاركون على موعد مع  مفاجأة قيّمة تتمثل في “فريق الأحلام تونس”  المتكوّن من أفضل المطوّرين للنسخة الحالية لـ “أورنج سامير شالنج”، هذا الفريق سيشارك في مسابقة  « MENA Games »المقرّرة خلال شهر أفريل 2016 في بيروت بدعوة من  السيّد الحبيب شمس منظم هذه التظاهرة الإقليمية الكبرى لمطوري الألعاب الرقميّة الذي كان حاضرا وتمكّن من الاطلاع على تطبيقات المطوّرين ومهاراتهم خلال النسخة الرابعة لمسابقة أورنج سامير شالنج.

وبعد منافسة حماسية ومتقاربة بين المشاركين في المسابقة المخصّصة هذه السنة للألعاب الرقميّة، توّج فريق ”  Barbaroussبالجائزة الأولى للنسخة الرابعة من مسابقة “أورنج سامير شالنج” بعد أن نجح  في تطوير تطبيقة ألعاب،وهي عبارة عن لعبة مغامرة تتناول موضوع  القرصنة في تونس حيث يجسد فيه اللاعب  دور القرصان الشهير خير الدين برباروس.

فيما آلت الجائزة الثانية للفريق Abstractionالذي قام بتطوير لعبة رقمية تجمع بين الواقع والافتراضي في شكل مغامرة تتناول قصة  شاب تونسي فقد ذاكرته، ويسعى إلى  القيام بمغامرات في  مختلف المدن التونسية  وذلك بهدف إعادة بناء ذاكرته من جديد.

أما المرتبة الثالثة فكانت من نصيب فريق “Tun’histo” الذي قام بتطوير  لعبة استراتيجية  تقوم أساسا على استخدام  التماثيل، وتهدف إلى القيام بتحركات على الشبكة لتجنب الأعداء والقضاء على الأهداف الممكنة.

لمزيد  من المعلومات حول برنامج المطورين الخاصّ بأورنج تونس  يمكنكم زيارة الموقع الإلكتروني : www.developpeur.orange.tn

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *