جريدة الخبير

النسخة 18 لجائزة “سانوفي ” للبحث في الصحّة : الدكتور طارق بن عثمان و الدكتورة ليلى سلامي يفوزان بالجائزة

Sanofi remise des prix 1

أعلنت  “سانوفي” أن جائزتها الخاصة بالبحث الطبي لسنة 2015 في نسختها الثامنة عشرة  أسندت من قبل أعضاء لجنة التحكيم  إلى :

– الدكتور طارق بن عثمان من قسم أمراض الدم  وزرع الأعضاء بمركز زرع الأعضاء بتونس عن الدراسة التي قام بها عن  filgrastim  لدى الكهول  بعد زرع النخاع العظمي .

و إلى الدكتورة ليلى سلامي من قسم الأعصاب بالمستشفى الجامعي الرازي بمنوبة لأبحاثها عن مرض الزهايمر .

وقد تسلّم  الفائزان جائزتيهما خلال حفل انتظم يوم الجمعة  بحضور السيد  سعيد العايدي وزير الصحة  والسيد أمين بن عبد الرازق المدير العام لمؤسسة “سانوفي   تونس” والدكتور شكري الجريبي المدير الطبي لسانوفي  تونس  .

ومنذ  تأسيسها سنة 1994 ما فتئت جائزة  “سانوفي ”  للبحث الطبي في تونس  تشجّع تطوير البحث والتجديد والإمتياز العلمي  في خدمة الصحة. ومنذ نشأتها أيضا عرض على لجان تحكيمها المختلفة أكثر من 300 عمل . أما في سنة 2015 فقد ورد على لجنة التحكيم 11 عملا في إطار مسابقة  النسخة الثامنة عشرة .

وتحصّل  كل فائز على مبلغ 5 آلاف دينار سوف تسمح له بتعميق بحثه ونشره في  مجلات طبية ذات شهرة عالمية  على غرار ما حدث مع كافة الفائزين في هذه المسابقة منذ سنة 1994 . ويتسلّم الفائزان مبلغ 2000 دينار لكل منهما عندما ينشر أعماله في مجلات طبية دوليّة مفهرسة .

وفي هذا  الإطار قال الدكتور شكري الجريبي المدير الطبي لسانوفي  : “نحن حقّا فخورون  بصفة خاصة بإحياء النسخة الثامنة عشرة لجائزة سانوفي  للبحث في الصحة  . وهذا برهان على انتظامنا في الإلتزام بالبحث الصحي في تونس.”

وتتركب لجنة تحكيم هذه الدورة من  8 أعضاء من ذوي القيمة العالية وهم  : الأستاذ نورالدين بوزواية  المدير العام للقطب التكنولوجي بسيدي ثابت  والأستاذ شاذلي الدزيري عن الشركة التونسية للعلوم الطبيية  والأستاذ الحبيب قمرة رئيس قسم القلب بمستشفى  فطومة بورقيبة بالمنستير والأستاذ محمد الحصايري من الطب الوقائي بكلية الطب بتونس والأستاذ أنيس قلوز مدير البحث بوزارة الصحة  والأستاذ محمد لكحل المدير العام للمركز الوطني  لليقظة الدوائية والأستاذ هاشمي لوزير المدير العام لمعهد باستور بتونس والأستاذ خالد الزغل مديرعام l’INAS .

0 Shares

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *