في كواليس الأحزاب: هذه الأسماء المقترحة لرئاسة الحكومة

 فيما إنتهت أحزاب من تحديد الأسماء التي سترسلها اليوم إلى رئيس الجمهورية قيس سعيد إستجابة لدعوته الأحزاب والإئتلافات والكتل البرلمانية تقديم مقترحاتها حول الشخصية أو الشخصيات الأقدر لتكوين الحكومة القادمة، تجتمع المكاتب السياسية لأحزاب أخرى لتدارس وتحديد الإسم أو الأسماء التي تراها قادرة على قيادة الحكومة التي طال إنتظارها.

اليوم الخميس 16 جانفي 2020 هو آخر أجل وضعه قيس سعيد لإرسال المقترحات، وقد أعلنت أحزاب للعموم عن الأسماء التي تراها مقتدرة لهذه الأسماء، على غرار حزب البعث الذي أعلن إقتراح شوقي الطبيب رئيس الهيئة الوطنية لمكافحة الفساد، فيما إقترح حزب الرحمة رئيسه سعيد الجزيري لقيادة الحكومة القادمة.. 

ولقد عقد حزب التيار الديمقراطي مكتبه السياسي حول الإسم أو الأسماء التي يقترحها، وصرح القيادي في التيار محمد الحامدي أمس في برنامج ميدي شو أن الحزب يتجه نحو إقتراح إسمين أو ثلاثة، في حين علمت موزاييك أن إمكانية إقتراح شخصية من التيار واردة، كما يمكن أن يفوّض الحزب إلى رئيس الجمهورية إختيار الشخصية الأقدر والمصادقة على هذا الإختيار. 

وعن الأسماء المتواترة في كواليس الأحزاب السياسية والإئتلافات والكتل البرلمانية، نسوقها بكل إحتراز: 

إلياس الفخفاخ (وزير المالية السابق)، حكيم حمودة (وزير مالية سابق)، منجي مرزوق (وزير الطاقة والمناجم السابق)، راضي المدب (خبير إقتصادي)، مروان العياشي ( )، غازي الجريبي (وزير العدل السابق)،  نجيب الشابي (وزير التنمية السابق)، أنور معروف (وزير التكنولوجيا السابق)، منجي الحامدي (وزير الخارجية السابق) حبيب كراولي (مدير بنك الأعمال التونسي) مروان العباسي (محافظ البنك المركزي).. وأسماء أخرى.

وقد طرح كل طرف سياسي بين إسمين إلى ثلاثة أسماء، في حين يمكن أن تحدث المفاجأة وأن يكون لرئيس الجمهورية قيس سعيد مقترح لشخصية أخرى إذا لم يجد إجماعا حول إسم بعينه.

المشاركة تعنى الاهتمام!

Laisser un commentaire

Votre adresse de messagerie ne sera pas publiée. Les champs obligatoires sont indiqués avec *

shares