المنتخب التونسي يجري حصته التدريبية الثالثة استعدادا لمباراته امام نظيره الليبي بتصفيات الكان

اجرى المنتخب التونسي لكرة القدم بعد ظهر يوم الثلاثاء بالملعب الاولمبي بالمنزه حصته التدريبية الثالثة في اطار استعداداته لمباراة الجولة الافتتاحية من منافسات المجموعة العاشرة ضمن تصفيات كاس الامم الافريقية (الكاميرون 2021) امام نظيره الليبي المقررة يوم الجمعة القادم بملعب رادس بداية من الساعة الثامنة ليلا.
وكان المنتخب التونسي شرع في تربصه التحضيري يوم الاحد الماضي علما وانه سيتحول في الجولة الثانية من هذه التصفيات القارية الى مالابو حيث سيلاقي غينيا الاستوائية يوم 19 نوفمبر الحالي ضمن مجموعة تضم ايضا منتخب تنزانيا.
وفي ما يلي تصريحات الناخب الوطني وبعض اللاعبين :
الناخب الوطني منذر الكبير « سيكون الموعد يوم الجمعة مع مواجهة بقيادة مدربين تونسيين. نحن على اتم الاستعداد لهذه المباراة والمجموعة يحدوها حماس كبير وعزم راسخ على كسب الرهان في هذا الدربي المغاربي. اعتقد انه يتعين علينا تحقيق انطلاقة موفقة في مستهل مشوار تصفيات كاس الامم الافريقية وهو ما يحتم علينا الخروج بنقاط الفوز لتصدر مجموعتنا. لقد قمنا بتوجيه الدعوة ل22 لاعبا تحسبا لحدوث اصابات واليوم تاكدنا للاسف من غياب اربعة عناصر خلال المباراتين القادمتين امام ليبيا وغينيا الاستوائية بما جعلنا نستدعي لاعبين اخرين قادرين على تقديم الاضافة. بخصوص المدافع ديلان برون، لقد اعلمنا اللاعب انه يعيش وضعية خاصة في صفوف فريقه فضلا عن وجود بعض الاسباب العائلية التي حالت كذلك دون التحاقه بالمجموعة. على المكتب الجامعي التحقيق في الامر والتحري في دوافع هذا الغياب ».
متوسط الميدان سيف الدين الخاوي « للاسف لم يتسن لي المشاركة في نهائيات كاس الامم الافريقية 2019 التي اقيمت بمصر. الان امامنا استحقاق جديد سنحاول بذل قصارى جهدنا من اجل كسبه ويمر ذلك عبر احكام التعامل مع المواجهتين الاوليين امام منتخبي ليبيا وغينيا الاستوائية لقطع خطوة هامة على درب التاهل الى النهائيات القارية القادمة ».
متوسط الميدان الفرجاني ساسي « مقارنة بالنسخة الاخيرة من نهائيات كاس الامم الافريقية لم تطرأ تغييرات كبيرة على المجموعة باستثناء بعض الغيابات بداعي الاصابات. بعد
بلوغنا الدور نصف النهائي خلال نهائيات مصر، اصبح الجمهور الرياضي يعلق علينا امالا كبيرة لذلك يتوجب تحقيق الانتصار مع تقديم اداء مقنع يرتقي الى مستوى التطلعات ».
المدافع علي معلول « نحن على موعد مع مباراتين هامتين والبداية ستكون امام المنتخب الليبي يوم الجمعة القادم. انه منافس يعرفنا جيدا في ظل المواجهات العديدة التي جمعتنا به خلال الفترة الماضية. يتعين علينا ابداء جاهزية عالية على جميع المستويات خصوصا وان المنتخب الليبي سيخوض المباراة تحت اشراف اطار فني تونسي على دراية بكافة خصائص كرة القدم التونسية ».

المشاركة تعنى الاهتمام!

Laisser un commentaire

Votre adresse de messagerie ne sera pas publiée. Les champs obligatoires sont indiqués avec *

shares