سفير أمريكا بتونس : « صفاقس تعد من اكبر المصدرين إلى السوق الأمريكية ومن المنتظر أن ترتفع هذه المكانة مستقبلا »

اعتبر سفير أمريكا بتونس دونالد ر. بلوم، ان ولاية صفاقس تعد اهم مدينة اقتصادية في تونس وهي من اكبر المصدرين إلى السوق الأمريكية، متوقعا ان تزداد هذه المكانة في المستقبل وفق تقديره.
وأضاف خلال لقاء اعلامي انتظم مساء امس الثلاثاء في صفاقس على هامش حفل استقبال شبكي أقيم لفائدة خريجي برامج التبادل الممولة من قبل الحكومة الأمريكية، ان الولايات المتحدة الأمريكية قدمت لتونس منذ الثورة دعما ماليا قدره مليارا فاصل 400 مليون دولار و ذلك في مجال التعاون الاقتصادي بين البلدين، مشيرا إلى أن الازدهار والرخاء الاقتصادي يأتي أساسا من القطاع الخاص وان الروابط بين الولايات المتحده الامريكية وتونس في مجال القطاع الخاص سائرة نحو التطور والنمو.
وفي موضوع آخر، أكد السفير الأمريكي ان تونس حققت خلال الانتخابات الماضية « نجاحا باهرا ومثيرا للإعجاب في واشنطن وفي كل دول العالم وكانت مثالا يحتذى في تحقيق ديمقراطية الانتخابات وشفافيتها ».
وقال إن كل برامج التعاون والشراكة بين الولايات المتحدة الأمريكية والبلاد التونسية سواء في الجانب الأمني أو الاقتصادي يتم وفق مراعاة سيادة الدولة التونسية اي بموافقة الجانب التونسي وأولويات يحددها هو، من ذلك تركيز منظومة إلكترونية تتحكم في حدود تونس مع ليبيا والجزائر.

المشاركة تعنى الاهتمام!

Laisser un commentaire

Votre adresse de messagerie ne sera pas publiée. Les champs obligatoires sont indiqués avec *

shares