بعد التصريح بممتلكاته… قيس سعيد يصرح: سأبقى كما أنا عندما أغادر قرطاج

تولى قيس سعيد رئيس الجمهورية المنتخب اليوم 21 أكتوبر 2019 التصريح بمكاسبه ومصالحه بالمقر المركزي للهيئة الوطنية لمكافحة الفساد وذلك طبقا لأحكام القانون عدد 46 لسنة 2018 وتحديدا للفصول 5، 11 و31 منه.
كما تولى بالمناسبة زيارة مختلف أقسام ومصالح الهيئة للاطلاع على أنشطتها وأسدى تشجيعاته للعاملين فيها

وقال الرئيس الجديد، الذي سبق أن أعلن عن مكاسبه عند ترشحه لانتخابات الرئاسة : »سأبقى كما أنا, كما في السابق وكما هو اليوم وعندما أغادر أيضا الرئاسة ».


كما تعهد سعيد بأن يكون صارما في مكافحة الفساد وتقديم مبادرات في هذا المجال. وكان البرلمان التونسي أعلن في وقت سابق عن عقد جلسة عامة استثنائية بعد غد الاربعاء تخصص لأداء الرئيس الجديد لليمين الدستورية ويتوقع أن يلقي فيها سعيد كلمة.
و في سياق مكافحة الفساد تعهد سعيد ب دعم الهيئة و اتمام نشر النصوص الترتيبية قائلا أن التونسيين ليسوا فاسدين بل يستبطنون مكافحة الفساد محذرا من المندسين الذين يشوهون الحراك المواطني و الثقافي.
ووجه سعيد رسالة للفائزين في البرلمان قائلا أن الحكومة الجديدة لا يجب أن تقوم على مجرد توزيع المناصب بل على تحمل الأمانة و المسؤولية.
و فيما يتعلق بالاعلام أكد مرة أخرى على احترام الصحفيين و عدم التعرض لهم أو الإساءة إليهم.

المشاركة تعنى الاهتمام!

Laisser un commentaire

Votre adresse de messagerie ne sera pas publiée. Les champs obligatoires sont indiqués avec *

shares