التبادل التجاري مع الخارج يسجل انخفاضا على مستوى الصادرات

سجل التبادل التجاري مع الخارج بالأسعار القارة خلال السبعة أشهر الأولى من سنة 2019 انخفاضا على مستوى الصادرات بنسبة 8.3 بالمائة وعلى مستوى الواردات بنسبة 2.6 بالمائة مقارنة بنفس الفترة من سنة 2018

كما شهدت المواد المصدرة والمواد الموردة، على مستوى الأسعار زيادة قدرت على التوالي بنسب 7.17 بالمائة و4.20 بالمائة.

وقد بلغ حجم المبادلات التجارية التونسية مع الخارج بالأسعار الجارية خلال السبعة أشهر الأولى من سنة 2019 ما قيمته 4.26703 مليون دينارا عند التصدير و 2.37867 مليون دينارا عند التوريد، مسجلا بذلك ارتفاعا بنسبة 2.13 بالمائة على مستوى الصادرات و9.12 بالمائة على مستوى الواردات، وذلك بالمقارنة مع نفس الفترة من سنة 2018

أما على مستوى الواردات، فتبرز نتائج التجارة الخارجية بالأسعار القارة انخفاضا في 
قطاع الصناعات الميكانيكية والإلكترونية 9.8 بالمائة، وقطاع النسيج والملابس والجلود بنسبة 6.7 بالمائة، وقطاع الفلاحة والصناعات الفلاحية والغذائية بنسبة 6.1 بالمائة، وفي المقابل، سجلت واردات الطاقة ارتفاعا طفيفا بنسبة 9.0 بالمائة.

ويشار الى أنه وعلى صعيد متصل، فقد تم تسجيل خلال السبعة أشهر الأولى من سنة 2019، انخفاضا في حجم الصادرات بالأسعار القارة مقارنة مع نفس الفترة من سنة 2018 في القطاعات التالية قطاع المناجم والفسفاط ومشتقاته بنسبة 7.7 بالمائة و
 قطاع الفلاحة والصناعات الفلاحية والغذائية بنسبة 4.19 بالمائة وقطاع النسيج والملابس والجلود بنسبة 8.3 بالمائةـ قطاع الصناعات الميكانيكية والكهربائية بنسبة 2.1 بالمائة
وفي المقابل، ارتفعت صادرات قطاع الطاقة بنسبة 2.4 بالمائة،
تطور التجارة الخارجية دون احتساب مواد الطاقة

كما سجلت المبادلات التجارية التونسية دون احتساب مواد الطاقة خلال السبعة أشهر الأولى من سنة 2019 ارتفاعا في الاسعار بنسبة 7.17 بالمائة على مستوى الصادرات و5.19 بالمائة على مستوى الواردات مقارنة بنفس الفترة من سنة 2018، مع العلم أن أسعار موارد الطاقة قد شهدت ارتفاعا على مستوى الصادرات بنسبة 5.18 بالمائة وعلى مستوى الواردات بنسبة 2.26 بالمائة خلال نفس الفترة.

المشاركة تعنى الاهتمام!

Laisser un commentaire

Votre adresse de messagerie ne sera pas publiée. Les champs obligatoires sont indiqués avec *

shares