نحو توقيع ميثاق لتطوير السياحة المستدامة بين تونس وبريطانيا

اتفق وزير السياحة والصناعات التقليدية روني الطرابلسي وسفيرة بريطانيا بتونسي لويز دي سوزا على توقيع ميثاق السياحة المستدامة في شهر سبتمبر القادم، وذلك بعد تعافي الوجهة البريطانية بعد عملية إرهابية أودت بحياة عدد من السياح البريطانيين في تونس سنة 2015.

ونشرت وزارة السياحة على صفحتها الرسمية على موقع التواصل الاجتماعي « فايسبوك » أن الطرفين اتفقا على إطلاق برنامج مشترك لتطوير السياحة المستدامة بيين البلدين في إطار الميثاق.

ويهدف الميثاق إلى العناية بالبيئة والنظافة بالمناطق السياحية بدرجة أولى وبمختلف مناطق الجمهورية بدرجة ثانية، وذلك عر التقليص من استعمال المواد البلاستيكية خاصة بالنزل وكذلك بالفضاءات التجارية والتصرف المسؤول في النفايات وتثمينها.

ويدعم الاتفاق ترويج المنتوجات التقليدية خاصة بالنزل وبالمناطق السياحية بالإضافة إلى دعم وجود الشرطة السياحية بمختلف المناطق.

ويجمع الميثاق وزارتي السياحة والصناعات التقليدية والشؤون المحلية والبيئة بالتعاون مع سفارة بريطانيا في تونس وبالشراكة مع مختلف متعهدي الرحلات البريطانيين والجامعة التونسية للنزل.

واستعادت الوجهة التونسية  عودة الياح الوافدين من بريطانيا هذه السنة بعد أن أوقفت وكالات الأسفار البريطانية عن برمجة الرحلات إلى تونس منذ 2015 بعد العملية الإرهابية التي طالت منطقة القنطاوي في ولاية سوسة وأودت بحياة 30 سائحا بريطانيا إلى جانب سياح من جنسيات مختلفة.

المصدر :  جريدة الشروق

 

المشاركة تعنى الاهتمام!

Laisser un commentaire

Votre adresse de messagerie ne sera pas publiée. Les champs obligatoires sont indiqués avec *

shares