توديع الحجيج التونسيون بمبادرة طريق مكة

دشنت مساء يوم الثلاثاء23 جويلية في الجمهورية التونسية مبادرة طريق مكة لحج هذا العام، وغادر الفوج الأول من حجاج تونس مطار قرطاج الدولي متوجهين إلى المملكة العربية السعودية، لأداء مناسك الحج، وذلك بحضور معالي مستشار فخامة الرئيس التونسي لزهر القروي الشابي، ومعالي وزير الشؤون الدينية أحمد عظوم، ومعالي وزير النقل هشام بن أحمد، وسماحة مفتي الديار التونسية عثمان بطيخ، وسفير خادم الحرمين الشريفين لدى تونس محمد بن محمود العلي، ورئيس اللجنة الإشرافية للمبادرة مدير عام الجوازات اللواء سليمان اليحيى وعدد من كبار المسؤولين التونسيين.
وألقى السفير محمد العلي كلمة له بهذه المناسبة أكد فيها أن المملكة العربية السعودية جندت طاقاتها البشرية والفنية من أجل تقديم أفضل الخدمات لحجاح بيت الله الحرام خلال موسم الحج لهذا العام ومن ذلك مبادرة طريق مكة الموجهة لضيوف الرحمن في خمس دول إسلامية ومنها تونس، بهدف تسهيل إجراءات سفر الحجاج التونسيين إلى المملكة بكل يُسر وسهولة.
ومن جهته أعرب معالي مستشار رئيس الجمهورية التونسية لزهر القروي الشابي، عن سعادته بإطلاق مبادرة طريق مكة في تونس مشيدا بما قدمت المملكة من أعمال لراحة ضيوف الرحمن من أجل إتمام مناسكهم في أفضل الظروف.
وحول مبادرة « طريق مكة » وتنفيذها لأول مرة في الجمهورية التونسية هذا العام، ثمن عدد من الحجاج التونسيين هذه المبادرة القيمة، رافعين أسمى عبارات الشكر والامتنان لمقام خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز آل سعود، وسمو ولي عهده الأمين ـ حفظهما الله ـ على هذه المبادرة الثمينة التي استفاد منها الحجاج التونسيون ولمسوا دورها الكبير.

المشاركة تعنى الاهتمام!

Laisser un commentaire

Votre adresse de messagerie ne sera pas publiée. Les champs obligatoires sont indiqués avec *

shares