عبير موسى : « الحزب الدستوري الحر سيعمل على الترفيع في مردودية الموارد البشرية وتحسين ظروف العمل في المؤسسات التربوية »

قالت رئيسة الحزب الدستوري الحر عبير موسى ان حزبها سيعمل ضمن برنامجه الانتخابي للانتخابات التشريعية القادمة على الترفيع في مردودية الموارد البشرية وتحسين ظروف العمل في المؤسسات التربوية ومقاومة ظواهر العنف والادمان والانحرافات السلوكية.

واضافت اليوم السبت في تصريح اعلامي بالعاصمة على هامش الندوة التي نظمها الحزب لتقديم أبرز محاور برنامجه في مجال التربية والتكوين المهني والتعليم العالي والبحث العلمي والتجديد التكنولوجي، ان الحزب الدستوري الحر يقترح في هذا السياق احداث مركز للتوثيق والاعلام والبحوث حول الانحرافات السلوكية يقوم بالدراسات ويستشرف الاستراتيجيات.


وأكدت أن حزبها سيعمل على ان تكون المنظومة التربوية متكاملة ومترابطة و قادرة على اخراج اجيال متوازنة حاضرة للاندماج في سوق الشغل وتكون مساهمة ورافد لرهانات التنمية.


وأبرزت موسي أن الرؤية الاولية ومبدأ الحزب الدستوري الحر هو ان تقوم المنظومة التربوية العمومية على وجوبية التعليم من سن السادسة الى سن ال16 وعلى مجانيته وهو خيار استراتيجي لدولة الاستقلال « ولا مجال للتراجع عنه » وفق تعبيرها .


واشارت إلى أن الحزب يشجع على الاستثمار في القطاع الخاص في مجال التربية ليكون معاضدا لمجهودات الدولة مع المحافظة في هذا الصدد على قيمة التعليم وجودته في هذا القطاع لكي لا يتحول التعليم الخاص الى مصدر لنشر الطبقية في المجتمع التونسي.


وحول برامج الحزب في مجال التعليم العالي، قالت عبير موسي، أن الحزب سيعمل على أن تتحول الجامعة التونسية الى قاطرة لدعم التنمية والتشغيل وذلك عبر التخلي عن الشعب ذات القدرة التشغيلية الضعيفة والتي لا تتماشى مع المهن المستقبلية الى جانب ضرورة اصلاح منظومة » أمد » واخراج بعض الاختصاصات من هذه المنظومة على غرار المحاماة والقضاء التي تتطلب تكوين اعمق تعجز عنه « امد »
اما في ما يتعلق بمنظومة التكوين المهني بينت رئيسة الحزب ان الحزب الدستوري الحر يعمل على ان تكون هذه المنظومة بوابة للتشغيل و القطع مع فكرة كونها ملاذا « للفاشلين » .

المصدر: وات

المشاركة تعنى الاهتمام!

Laisser un commentaire

Votre adresse de messagerie ne sera pas publiée. Les champs obligatoires sont indiqués avec *

shares