وزير الخارجية يبحث مع وفد برلماني من كوريا الجنوبية سبل تعزيز العلاقات الثنائية بين البلدين

استقبل وزير الشؤون الخارجية خميس الجهيناوي الاثنين 27 ماي 2019 وفدا برلمانيا من جمهورية كوريا الجنوبية يترأسه نائب رئيس البرلمان الكوري

LEE Ju Young

ورئيس جمعية الصداقة الكورية التونسية

JOO Kwang Deok.

 ونوه وزير الخارجية خلال اللقاء بالمستوى المتميز الذي بلغته علاقات التعاون بين البلدين الصجيقين خاصة بعد الزيارة التي أداها رئيس الوزراء الكوري لي ناك يون إلى تونس في ديسمبر 2018 والزيارة التي أداها وزير الخارجية إلى سيول خلال شهر أفريل 2018  بدعوة من نظيرته كانغ كيونغ هوا، مشيدا بالدعم الكوري للمسار الانتقالي في تونس.

كما قدم للوفد البرلماني الكوري عرضا حول مختلف مراحل المسار الانتقالي في تونس مشددا على تمسك بلادنا بالديمقراطية كخيار استراتيجي لا رجعة فيه، وحرصها على تعزيز مناخ الحقوق والحريات وتكريس التداول السلمي على السلطة.

واستعرض الوزير التحديات الاقتصادية والتنموية الراهنة وبالاصلاحات الهيكلية والقطاعية التي اتخذتها تونس لتحقيق الإقلاع الاقتصادي وتحسين مناخ الاستثمار، داعيا الشركات الكورية ورجال الأعمال إلى الاستثمار في بلادنا خاصة في القطاعات ذات القيمة المضافة العالية والاستفادة من الحوافز والتشجيعات التي توفرها تونس لفائدة المستثمرين الأجانب.

   من جانبه أشاد نائب رئيس البرلمان خلال اللقاء بنجاح مسار الانتقال الديمقراطي في تونس معبرا عن يقينه بأن الانتخابات التشريعية والرئاسية المزمع عقدها خلال شهري أكتوبر ونوفمبر 2019ستمثل مناسبة متجددة  للتأكيد على تمسك تونس بالخيار الديمقراطي.

 كما أكد التزام بلاه بالوقوف إلى جانب تونس ومساندة الجهود التي تبذلها  لتطوير اقتصادها  وتحقيق تطلعات شعبها وانتظاراته، وحرصها على تطوير مختلف أوجه التعاون خاصة في المجالات ذات الأولوية لتونس، مشيرا إلى اهتمام بلاده بالاستثمار في تونس وتعزيز التعاون الاقتصادي والتجاري  في ظل الآفاق الواعدة والامكانيات الهامة المتاحة في هذا المجال.

واتفق الطرفان خلال اللقاء على تعزيز نسق تبادل الزيارات بين سامي المسؤولي والخبراء والبعثات الاقتصادية من البلدين، للعمل على استكشاف سبل توسيع مجالات التعاون الاقتصادي والتجاري على قاعدة المنفعة المشتركة والاستفادة من علاقات البلدين بمحيطهما وبمرقعهما الجغرافي.

تجدر الإشارة إلى أنه سيام بمناسبة الزيارة التي يؤديها الوفد البرلماني الكوري إلى تونس، الإعلان عن إحداث غرفة تجارية بين تونس وجمهورية كوريا.

المشاركة تعنى الاهتمام!

Laisser un commentaire

Votre adresse de messagerie ne sera pas publiée. Les champs obligatoires sont indiqués avec *

shares