التوقيع على مذكرة تفاهم بين وزارة الشؤون الخارجية والهيئة العليا المستقلة للانتخابات

وقع وزير الشؤون الخارجية خميس الجهيناوي ورئيس الهيئة العليا المستقلة للانتخابات نبيل بفون الخميس 23 ماي 2019 بمقر الوزارة على مذكرة تفاهم بين وزارة الشؤون الخارجية والهيئة العليا المستقلة للانتخابات تتعلق بضبط التزامات الطرفين لإنجاح الانتخابات التشريعية والرئاسية لسنة 2019.
وأكد الوزير بالمناسبة ان وزارة الخارجية تعد عنصرا فاعلا وهاما في انجاح الانتخابات داعيا رؤساء البعثات الدبلوماسية والقنصلية التونسية إلى مواصلة العمل في كنف الحياد التام، على توفير الدعم اللازم والمساعدات الضرورية التي تمكن الهيئات الفرعية للانتخابات بالخارج من أداء عملها على أحسن لتسجيل التونسيين بالخارج وتمكينهم من ممارسة حقهم الانتخابي.
كما أكد الوزير مجددا حرص الوزارة على إنجاح العملية الانتخابية بالخارج والحصول على الأذون الضرورية من بلدان الاقامة لإجرائها على أراضيها، وتسهيل التواصل بين الهيئات الفرعية للانتخابات بالخارج والهيئة المركزية، في ما يتعلق بالوثائق الإدارية والانتخابية.
وشدد الوزير على أن نجاح الانتخابات الرئاسية والتشريعية القادمة يكرس انخراط تونس النهائي في المسار الديمقراطي، ويؤكد للعالم التزام التونسيين رغم كل الصعوبات، بالخيار الديمقراطي.
من جهته نوه السيد نبيل بفون بمستوى التعاون القائم بين الهيئة ووزارة الخارجية وبالدور المهم الذي لعبته البعثات الدبلوماسية والقنصلية في كنف المهنية والحياد، لتذليل كافة الصعوبات والعراقيل لإنجاح مختلف المواعيد الانتخابية وخاصة انتخابات المجلس الوطني التأسيسي لسنة 2011 والانتخابات الرئاسية والتشريعية لسنة 2014 ، مضيفا أن الهيئة العليا المستقلة للانتخابات تعتبر وزارة الشؤون الخارجية شريكا مهما لإنجاح الاستحقاقات الانتخابية.

المشاركة تعنى الاهتمام!

Laisser un commentaire

Votre adresse de messagerie ne sera pas publiée. Les champs obligatoires sont indiqués avec *

shares