رغم إقصاء اليوفي.. رونالدو « ملك » دوري الأبطال

كريستيانو رونالدو لاعب يوفنتوس يحتفل بهدف له في مرمى سامبدوريا بالدوري الإيطالي يوم السبت. تصوير: ماسيمو بينكا - رويترز

لأول مرة منذ خمس سنوات لم يرفع النجم البرتغالي كريستيانو رونالدو كأس « ذات الأذنين » بعدما فاز بأربعة ألقاب متتالية في دوري أبطال أوروبا مع فريقه السابق ريال مدريد.

وحاول رونالدو أن يثبت أن صفقة انتقاله من الملكي إلى اليوفي في الـ34 مقابل أكثر من مئة مليون يورو مربحة، وأنه سيساعد الفريق على الفوز بلقب طال انتظاره، ولكن فريقه خرج أمس الثلاثاء أمام أياكس أمستردام في ربع نهائي المسابقة 3-2 بمجموع لقاءي الذهاب والإياب.

وسجل رونالدو هدفا في الذهاب وآخر في الإياب ليرفع رصيده من الأهداف في البطولة القارية الأم إلى 126 هدفا، بينها 42 في الدوار الإقصائية ليتوج عن جدارة بلقب « ملك » بطولة دوري الأبطال وهداف أداورها الإقصائية.

ويتقدم « الدون » بفارق 16 هدفا عن غريمه التقليدي الأرجنتيني ليونيل ميسي، والأهم أنه يتفوق عليه بفارق كبير من الأهداف في الأدوار الإقصائية، إذ لم يسجل البولغا سوى 18 هدفا.

وكان « الساحر الأرجنتيني » نجح في العودة للتسجيل خلال مباريات ربع النهائي بعد صيام ست سنوات، وتحديدا منذ عام 2013.

ويأتي خلف ميسي بعدد الأهداف في الأدوار الإقصائية كل من الإسباني راؤول غونزاليس والإيطالي فيليبو إينزاغي والأوركانية أندريه تشفتشينكو، ولكل منهم 13 هدفا . حسب ما أوردته الجزيرة نات

المشاركة تعنى الاهتمام!

Laisser un commentaire

Votre adresse de messagerie ne sera pas publiée. Les champs obligatoires sont indiqués avec *

shares