نقـــابة أطبـــاء أسنــــــــان تونــس تحتـج علـــى مشـــروع كليـــة طــــــب خاصـــة

نظّمت نقابة أطباء أسنان تونس يوم الأحد الفارط بإحدى نزل مدينة سوسة جلسة عامة خارقة للعادة بالتعاون مع المجلس الوطني لعمادة أطباء الأسنان و المجلس الجهوي لعمادة أطباء الأسنان بالوسط مع حضور ممثلين عن كلية طب الأسنان بالمنستير و المنظمة التونسية للأطباء الشبان.

الجلسة كان شعارها التصدي لمشروع إحداث جامعة خاصة لطب الأسنان بسوسة كما عبر عن ذلك السيد سامي رابح الناطق الرسمي باسم نقابة أطباء تونس عن رفضهم لهذا المشروع داعيا المستثمرين الراغبين في إنشاء الكلية الخاصة الاستثمار في قطاعات أخرى مثل الصناعة, الفلاحة و غيرها … وترك طب الأسنان لأهل القطاع من الميدان العام,  كما بين أن إطار التعليم في قطاع التعليم العالي للطب و طب الأسنان لا يشكوان من أي نقص حتى يتم إحداث كلية خاصة.

وحيث أفاد الدكتور عادل صميدة عضو نقابة أطباء الأسنان بأن السلطة لا تتردد في مفاجأتهم من حين إلى آخر بقرارات أو مشاريع هدفها الوحيد هو مزيد تهميش قطاع طب الأسنان و المماطلة المستمرة في دراسة مشروع قانون أخلاقيات المهنة كما أبرز معاناة طبيب الأسنان مع صندوق التأمين على المرض و غياب التصنيف الدقيق الواضح للتدخلات الطبية التي يجريها طبيب الأسنان مع عدم صلاحية الهيكلة القائمة التي لم تعد تخدم مصالح طبيب الأسنان و لا ترى أي حاجيات المواطن, و بعد كل هذا وعوض الاستجابة لمطالبنا و فتح حوار جدي معنا تفاجئنا السلطة بتسريبات تتعلق بإنشاء كلية خاصة لطب الأسنان بمدينة سوسة و يأتي هذا في الوقت الذي نطالب به الجميع بتحسين أوضاع كلية طب الأسنان بالمنستير لتسترجع صيتها في التكوين الجيد المتين حين كانت مرجعا للتونسيين فحسب و إنما قبلة لأشقائنا من دول عربية إقرارا بمكانتها العلمية مقارنة بدول أخرى بما فيها الدول الأوروبية.

 تواصلت الجلسة إلى المساء, و قد أقروا بالإجماع  رفع لائحة رسمية تتضمن مطالبهم موجهة إلى رئاسة الحكومة و مجلس نواب الشعب في انتظار القرارات و بعدها يتخذون إجراءات حسب ما تكون قرارات الدولة.

سامي غابة

المشاركة تعنى الاهتمام!

Laisser un commentaire

Votre adresse de messagerie ne sera pas publiée. Les champs obligatoires sont indiqués avec *

shares