نسرين – الزردي- كادوريم…الوجه الآخر للتطبيع

 

2018-12-27_14.31.23

حنان العبيدي

في متابعة للخبر الذي أثار ضجة على وسائل التواصل الاجتماعي، وتناولته عديد وسائل الاعلام، والتي روجت في ظاهرها من باب  » اخبار النجوم  » وفي باطنها عملية منظمة وغير تلقائية تحمل اكثر من بصمة ومنها بصمة وكالات الاتصال.

كان للخبر شكل آخر يبعث اكثر من رسالة، فلا حوار ولا مقطع أشار إلى أ ن نسرين بن علي محل ملاحقة قضائية ( الرقم 7 بقائمة المصادرة … المرسوم عدد 13 بتاريخ 14 مارس 2011) واستفسر عن كيفية تنقلها عبر دول العالم بكل ارياحية دون ايقافها واتخاذ في شأنها الإجراءات القانونية اللازمة.

من جانبه لم يفوت نوفل الورتاني فرصة الانخراط في هذه العملية المنظمة، لكل دوره ولكل أسلوبه، وكان لبية الزردي دور الافتتاح حيث وجهت انتقادات تافهة لسيرين بن علي تهم بالأساس حياتها الشخصية، ملابسها وعلاقتها بمغني الراب كادوريم، انتقادات أقامت الدنيا ولم تقعدها، لتندلع حرب كلامية لا نهاية لها عززت بتراشق الاتهامات والمشادات الكلامية التي انتشرت بسرعة البرق عبر مواقع التواصل الاجتماعي ….

انتقادات أخرجت سرين بن علي عن صمتها، استغربت تدخل العديد في حياتها الشخصية ،كما اعترفت بوجود علاقة ود وحب بينها وبين مغني الراب كادوريم وهي علاقة متينة جدا ليست وليدة ايام معدودة، كما وجهت رسالة الى كل من انتقدها وتطاول عليها بتركها وشأنها لأنها لا تهتم بآراء واقوال اي شخص وفي إشارة لبية الزردي قالت بن علي، » ما تنساش روحك اش كنت تعمل وقت بن علي و الي داروا من البلار ما يضربش الناس بالحجر”.
من جانبه وفي برنامج الورتاني على قناة التاسعة أكد كادوريم ضيف الحصة  » البوز » أن علاقته بالزوجة السابقة لرجل الاعمال الهارب صخر الماطري والابنة المدللة لرئيس أطاحت به ثورة قامت على فساده هو وأسرته التي نهبت أموال التونسيين وعدتها ملكا خالصا لها ، علاقة جدية وستتوج بزواجهما في تونس.

برنامج الورتاني الذي تحصل بقدرة قادر على كادوريم ليكون ضيف البرنامج المدلل والمخير، أسئلة ترتقي لمستوى الأهداف المرسومة تتراوح بين الهزل والهزل تارة اخرى، تخلو من اي انتقاد أو احراج أو ما إلى ذلك من اساليب الورتاني المستفزة، طبعا ولا ننسى روبورتاج  » ناس الليل  » الذي كان على المقياس، ليظهر الجانب الخيري للمغني الراب الزوج المستقبلي لابنة المخلوع.

في الختام نؤكد أننا لا نتحامل على سرين بن علي ولا عن أي فرد من أفراد العائلة الحاكمة سابقا، فقط للتذكير أن كل من يرغب منهم بالعودة إلى تونس للزواج أو لأي مناسبة أخرى عليه المرور اولا بمسار العدالة الانتقالية من محاسبة ومصالحة على غرار سليم شيبوب، وندعوها لمواجهة القضاء والتحصيل على البراءة ولتعد إلى تونس مع أخيها محمد بن علي، كما وعدت وتوعدت….

 

المشاركة تعنى الاهتمام!

Laisser un commentaire

Votre adresse de messagerie ne sera pas publiée. Les champs obligatoires sont indiqués avec *

shares