قضية الفرنسية التي توفيّت في مصحة تونسية أثناء عملية تجميل : الطب الشرعي الفرنسي يبرّأ الطب التونسي ويوضح

marjorie couentro

كثر الحديث عن واقعة وفاة الشابة  » مارجوري كوينتيرو  » التي تحمل الجنسية المزدوجة الفرنسية – البرتغالية وذلك يوم 12 جويلية الماضي في إحدى المصحات الخاصة في تونس خلال خضوعها لعملية تجميل تتمثل في شفط الدهون.
وقد حضيت الحادثة باهتمام اعلامي كبير وردود افعال عنيفة في الشارع التونسي والفرنسي خاصة ان عائلة الضحية شكّكت في الأسباب الحقيقية لوفاة ابنتهم ، وطلبت إجراء تشريح جديد في فرنسا لمعرفة الأسباب الحقيقية للوفاة وتحديد المسؤوليات بعدان اعلنت المصحة ان وفاة ابنتهم ناتجة عن انسداد رئوي .
الجديد في الموضوع ان الصحيفة الالكترونية الفرنسية www.lyoncapitale.fr كشفت في مقال لها ان نتائج تشريح الجثة من قبل الاطباء الفرنسيين خلص إلى أن وفاة الضحية سببه انسداد رئوي واسع، وبالتالي لا علاقة للوفاة بخطأ طبي من قبل أطباء تونسيين.
ووفقا لمعهد الطب الشرعي في ليون ، فإن الضحية تعرضت لمضاعفات نادرة ولكنها معروفة لشفط الدهون والتي تتطابق مع انسداد مفاجئ في أحد فروع الشريان الرئوي، ويتسبب ذلك في تشكيل جلطة وهذا ما خلصت اليه نتائج التشريح الطبي الفرنسي والتونسي .

المشاركة تعنى الاهتمام!

Laisser un commentaire

Votre adresse de messagerie ne sera pas publiée. Les champs obligatoires sont indiqués avec *

shares