اجتماع شعبي لحركة نداء تونس احتفالا بذكري الشهداء بمشاركة الطبقات الشعبية و صوت الطفولة

9avril-tunisie

افتتح الاجتماع  الشعبي لحركة نداء تونس بمناسبة ذكري 76 لعيد  الشهداء الذي نظم بمنطقة سيدي حسين السيجومي بالعاصمة  بحضور مكثف من منخرطين الحركة و سكان المنطقة  و بعض الوجوه السياسية

  و النضالية و الحقوقية  مثل حضور وزير التشغيل والتكوين المهني في حكومة الجبالي السابقة,و السياسي منذر بالحاج و الحقوقية بشري بالحاج حميدة و قد تم عقد الاجتماع بمنطقة السيجومي دعوة من الحركة للوصول إلي كامل مناطق العاصمة باحوا زها و ضرورة  تشريكهم في الاحتفال بذكري الشهداء و في ممارسة العمل السياسي تحضيرا لبناء قاعدة شعبية كبيرة لخدمة المشهد السياسي و لتفعيل البرنامج الانتخابي القادم

كما عبر السياسيين الحاضرين في كلمتهم  على  أسفهم لفقدان تونس  خيرة شبابها الذين استشهدوا خلال الثورة من اجل الحصول علي الحرية و الكرامة و  كما أكدوا من خلالهم

 و في إطار عمل حركة نداء تونس انه سيتم العمل على تحقيق المطالب الشعبية في المرحلة القادمة سعيا لتجاوز الفترات السابقة التي لم تشهد من خلالها البلاد تحسنا و تحقيق شعارات الثورة التي ذهبت أرواح شبابنا فدائها و القائمة أساسا على الحرية والكرامة والتشغيل و سيكون ذلك من خلال البرنامج الانتخابي القادم للحركة

كما تأثث الاجتماع  بحضور كورال الفسيفساء بمنطقة الحرايرية بالزهروني,حيث كانت مداخلة باغاني وطنية تتغني بتونس و الشهداء بأصوات طفولية تركت انطباع لدي الحاضرين و ألغت الصورة الروتينية لاجتماعات الأحزاب السياسية المعتادة

مروي جدعوني

المشاركة تعنى الاهتمام!

Laisser un commentaire

Votre adresse de messagerie ne sera pas publiée. Les champs obligatoires sont indiqués avec *

shares