وأشار جوزيبي كونتي إلى أن حكومته ستخصص 25 مليار يورو (28.3 مليار دولار) لمعالجة الأزمة المتزايدة الناجمة عن فيروس كورونا المستجد.

وفي الأسبوع الماضي قالت الحكومة إنها ستحتاج إلى 7.5 مليار يورو فقط، ولكن منذ ذلك الحين تصاعدت حالة الطوارئ بشكل كبير وتم إغلاق أجزاء كبيرة من البلاد، مما أدى إلى تجميد الكثير من أوجه النشاط الاقتصادي في دولة كانت على وشك الدخول في حالة ركود بالفعل.

المصدر :سكاي نيوز عربية